بايرن ميونخ يهزم فولفسبورج بثنائية فى الدورى الألمانى ويحتل المركز الثاني

فاز بايرن بدون كين على فولفسبورج ليحتل المركز الثاني نجحت تشكيلة توماس توخيل التي تم تغييرها بشكل كبير في بايرن ميونيخ في التغلب على فولفسبورج على أرضه يوم السبت، وفازت 2-0 لتقفز على شتوتجارت إلى المركز الثاني.

وأجرى توخيل ثمانية تغييرات على التشكيلة التي خرجت من دوري أبطال أوروبا بالخسارة 2-1 أمام ريال مدريد يوم الأربعاء، مع استبعاد هاري كين قائد إنجلترا بسبب مشاكل في الظهر وغاب عن أول مباراة له في الدوري هذا الموسم.

إذا عاد قائد منتخب إنجلترا الأسبوع المقبل، فسيكون أمام كين – الذي سجل حاليًا 36 هدفًا في الدوري هذا الموسم – مباراة واحدة فقط لمحاولة الوصول إلى الرقم القياسي لروبرت ليفاندوفسكي البالغ 41 هدفًا.

واحتفل لاعب خط الوسط الكرواتي لوفو زفوناريك، البالغ من العمر 19 عامًا فقط، بأول مشاركة له في البطولة بتسجيله هدفًا بعد أربع دقائق، بينما هيأ توماس مولر الكرة لليون جوريتسكا ليسجل الهدف الثاني بعد 10 دقائق فقط.

الفوز يجعل بايرن، الذي تنازل بالفعل عن لقب الدوري الألماني لصالح باير ليفركوزن بقيادة تشابي ألونسو في أبريل/نيسان، يبتعد بنقطتين عن شتوتجارت صاحب المركز الثاني قبل مباراة واحدة على النهاية.

لا يزال ليفركوزن خاليًا من الهزائم، ويمكنه أن يخطو خطوة كبيرة ليصبح أول فريق يمضي موسمًا دون هزيمة في تاريخ الدوري الألماني، وذلك من خلال تجنب الهزيمة أمام بوخوم في وقت متأخر من يوم الأحد.

حاليًا، خاض ليفركوزن سلسلة من 49 مباراة دون خسارة، وأمامه مباراتان أخريان في الدوري لتحقيق هذا الإنجاز.

وبعد أربع دقائق من هدف جوريتسكا اعتقد الجناح الإسباني برايان سرقسطة، الذي شارك أساسيا لأول مرة في الدوري مع بايرن، أنه أحرز الهدف الثالث لأصحاب الأرض عندما حول تمريرة مولر.

تم إلغاء الهدف لكن حكم الفيديو المساعد وجد مولر تسلل في بداية الهجمة.

وتخلص بايرن، الذي سينهي الموسم بدون لقب للمرة الأولى منذ 2012، من المباراة تدريجيا وحقق المزيد من المشاركات الأولى في المراحل النهائية.

ودخل حارس المرمى الإسرائيلي دانييل بيريتس في وقت متأخر من الشوط الثاني، ليحل محل قائد بايرن مانويل نوير الذي كان يلعب مباراته رقم 500 في الدوري الألماني، إلى جانب المراهقين ماتيو بيريز فينلوف وجوناثان أسب-ينسن.

وتعني الخسارة أن فولفسبورج بقيادة رالف هاسنهوتل لم يفز بعد في العاصمة البافارية بعد 27 مباراة.

وفي وقت سابق يوم الأحد عزز هوفنهايم فرصه في التأهل لأوروبا بفوزه الساحق 6-صفر على دارمشتات الذي هبط بالفعل.

سجل كل من إلهاس بيبو وماكسيميليان بيير ثنائيات مع إضافة بافيل كاديرابيك ومدافع ليفربول السابق أوزان كاباك أهدافًا في مرمى الفريق صاحب المركز الأخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى