لعبة العراق ضد السعودية .. السعودية تواجه العراق في مباراة حاسمة في كأس آسيا تحت 23 عاما

العراق يواجه السعودية في مباراة حاسمة في كأس آسيا تحت 23 عاما ويتطلع منتخب العراق إلى حسم تأهله إلى الدور ربع النهائي، عندما يواجه شقيقه السعودي، اليوم الاثنين، على استاد خليفة الدولي بالدوحة، في الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة لأمم آسيا المتحدة. -23 بطولة «قطر 2024».

وفي المباراة الثانية ضمن المجموعة نفسها، اليوم الاثنين أيضاً، يلتقي المنتخب التايلاندي مع طاجيكستان، على ملعب الجنوب بالوكرة.

وتتصدر السعودية ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط من مباراتين، مقابل 3 نقاط لكل من تايلاند والعراق، فيما لا تزال طاجيكستان خالية من النقاط.

ويغيب عن المنتخب السعودي في هذه المباراة، لاعب الوسط عيد المولد والظهير الأيمن محمد وهيب بسبب الإيقاف. وقال سعد الشهري مدرب السعودية: «نتمنى أن نستمر على نفس المستوى في المباراة الثالثة، وبعد ذلك سنواصل على نفس الوتيرة في الأدوار التأهيلية».

وأضاف الشهري: «لدينا ثقة في جميع لاعبي الفريق الـ23، لكننا نريد إنهاء المجموعة في صدارة المجموعة. نحن نجهز جميع اللاعبين ليكونوا جاهزين للمشاركة في أي وقت سواء أمام العراق أو مباريات التصفيات”.

من جهته، قال مدرب العراق راضي شنيشل: «مصيرنا بين أيدينا، فنتيجة مباراة السعودية ستكون مفتاح تأهلنا».

وأوضح شنيشل: «بالتأكيد ستكون هناك تغييرات كبيرة في المباراة أمام السعودية، حيث سنلعب بلاعبين مختلفين وبأسلوب واستراتيجية مختلفين».

وشهدت الجولة الأولى من منافسات المجموعة، الثلاثاء، فوز السعودية على طاجيكستان 4-2، وتايلاند على العراق 2-0. في المقابل، شهدت الجولة الثانية، التي أقيمت الجمعة، فوز السعودية على تايلاند 5-0، والعراق على طاجيكستان 4-2.

ولم تضمن السعودية حتى الآن التأهل إلى الدور ربع النهائي لبطولة كأس آسيا تحت 23 عاما، لكن حظوظها تبدو كبيرة، نظرا لتفوقها القوي على تايلاند في الدور الثاني. وتنص قواعد البطولة على أنه سيتم الحكم على نتائج المواجهات المباشرة في حالة تعادل فريقين أو أكثر في النقاط.

ويخوض منتخب الإمارات مباراته الأخيرة في بطولة كأس آسيا تحت 23 عاماً ولحساب المجموعة الثانية، تدخل الإمارات آخر مبارياتها في البطولة، اليوم الاثنين، حيث ستلتقي مع الصين على أرضية استاد عبدالله بن خليفة.

وخسرت الإمارات أول مباراتين لها في المسابقة (0-1 أمام كوريا الجنوبية، 0-2 أمام اليابان)، لتخرج رسمياً من المنافسة، والأمر نفسه بالنسبة لمنافسها اليوم (المنتخب الصيني).

وفي الوقت نفسه، ستواجه اليابان وكوريا الجنوبية على أرضية استاد جاسم بن حمد. ويسعى كلا الفريقين للتأهل عن صدارة المجموعة.

وحققت اليابان وكوريا مجموع النقاط الكامل في أول جولتين، وتبدو مباراة اليوم حاسمة في تحديد بطل المجموعة ووصيفها.

يُشار إلى أن المنتخبات الحاصلة على المراكز الثلاثة الأولى في البطولة تتأهل مباشرة لتمثيل قارة آسيا في دورة الألعاب الأولمبية 2024 في باريس، فيما ينتقل صاحب المركز الرابع لخوض المباراة الفاصلة العالمية أمام منتخب غينيا. الفريق (كأس أفريقيا الرابعة لنفس الفئة العمرية).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى